تُتابع الهيئة الوطنية للعلوم والبحوث الجهود المبذولة في سبيل إنتاج ابتكار وطني لأجهزة التنفس الصناعي، وذلك من خلال لجنة وطنية شُكّلت في وزارة الصناعة بمشاركة رئاسة مجلس الوزراء، وعدد من الأطراف بينهم شركاء للهيئة من مبتكرين وجامعات لا سيّما الجامعة اللبنانية والجامعة الإسلامية في لبنان، وقد مثّل الهيئة في الاجتماعين السابقين الأستاذ ربيع بعلبكي منسّق حاضنة الأعمال في الهيئة الوطنية للعلوم والبحوث، وأعرب رئيس الهيئة الأستاذ رضوان شعيب عن استعداد الهيئة للمساهمة في المجالات القانونية والملكية الفكرية ومكان العمل في الحاضنة والسعي في التمويل بالإضافة إلى الربط الإلكتروني.

تهتمّ هذه اللجنة بمتابعة المبادرات الإبداعيّة والتطوّعية الهادفة إلى المساهمة في ايجاد الحلول وتعبئة النواقص الممكن أن تشهدها الأجهزة الطبّية في حال تفاقم انتشار فيروس كورونا، ويشرف عليها رئيس الحكومة عبر مستشاره الدكتور أسعد عيد ووزير الصناعة عبر مستشاره الدكتور محمد صفا.

نتمنّى للمبتكرين اللبنانيين التوفيق والنجاح في سبيل الإنسانية، ولوطننا الأمان والازدهار آملين أن يندحر هذا الوباء عن العالم بسرعة وبأقل أضرار ممكنة.