انطلاقًا من حرصه على سلامة أهلهم ولضرورة البقاء في المنازل وتفادي حدوث إصابات جديدة بفايروس كورونا أقدم “المخترع حبيب القاق “بالتعاون مع “الدكتور حسن القاق” بإبتكار طائرة محلية الصنع (بكافة اجزائها) والتي تستطيع القيام بعدة مهام طارئة :

  • نقل حاجات الاشخاص الذين يخضعون للحجر المنزلي من مواد غذائية وطبية (10كلغ كحد اقصى).
  • تستطيع الطائرة ان تقوم بتعقيم الاسطح والطرقات وأي اغراض مشكوك بإصابتها بالفايروس.
  • نقل عينات من المنازل الى المراكز الطبية لفحصها.
  • كما ويمكن تسيير دوريات من هذه الطائرة لمراقبة الالتزام بقرارات حظر التجول.
  • الطائرة مزودة بكاميرا لنقل الصورة مباشرة وجهاز ال gps لتحديد المواقع المراد الوصول اليها.
  • يتم برمجة الطائرة حاسوبيا من اجل وصولها تلقائيا للمنازل .وقد أصبحت هذه الطائرة بتصرف البلديات اللبنانية ومراكز الطوارئ من صليب احمر ودفاع مدني وغيرها.