تتوجّه الهيئة الوطنية للعلوم والبحوث بالتهنئة للجامعة الوطنية، بشخص رئيسها البروفيسو فؤاد أيوب وكل طاقمها الأكاديمي، لتحقيقها مراكز متقدّمة عالميًّا وعربيًّا ومحليًّا في خدمة البشرية. فقد صُنّفت الجامعة اللبنانية من بين الجامعات الثلاثمئة الأولى عالميًّا والعاشرة عربيًّا والثانية محليًّا في تصنيف مؤسسة “التايمز العالمية للتعليم العالي” لعام 2020 حول مدى تعزيز الجامعات في العالم لثمانية من أهداف التنمية المستدامة (3، 4، 5، 8، 10، 12، 13، 17).

كما احتلت الجامعة اللبنانية المرتبة الثالثة والثمانين في العالم على مستوى تحقيق هدف التنمية المستدامة الثامن والمتعلق بـ”تعزيز النمو الاقتصادي المستدام والشامل والعمالة الكاملة والمنتجة والعمل اللائق للجميع”، بما يعنيه ذلك من رغبة سوق العمل المحلي والعالمي في استقبال خريجي الجامعة اللبنانية وثقته بهم.

إنّ الهيئة الوطنية للعلوم والبحوث تعتز بشراكتها مع الجامعة اللبنانية والمستمرة منذ سنوات لما فيه خدمة الشباب اللبناني.

يمكن الاطّلاع على كامل الخبر عبر موقع الجامعة اللبنانية.